الرئيسية / توب / ملح الليمون يحرق الدهون ويقضى على الكرش

ملح الليمون يحرق الدهون ويقضى على الكرش

كتبت نعمة القاضى

يعتبر “ملح الليمون” من المواد العضوية التى يتم استخراجها من “النباتات الحمضية”، وذلك عن طريق التخمير لبعض المواد، ثم عزلها، على شكل “بلورات حبيبية”، وله العديد من الأسماء الأخرى ومنها “حمض الستريك”، أو “حمض الليمون”، وله طعم “حامض”، و”لاذع”، تعرف على فوائد واستخدامات ملح الليمون.

 

يستخدم لحفظ العديد من “الأطعمة”، ويضاف “ملح الليمون” إلى الكثير من “الطعام المطبوخ” بدلا من “الليمون الطبيعى”، لتتبيل اللحوم، و”الأرز”، لحشو “الكوسة”، و”ورق العنب”، ويوضع “ملح الليمون” على “الملوخية”، و”البامية”، ولكن يحذر الإفراط فى استخدامه “للأطعمة”، بسبب الضرر الذى يسببه على المدى البعيد.

 

يحمى الجسم من الامراض، لأنه غنى جدا بالبوتاسيوم، الذى يقوى عضلة القلب ويحميها من الإصابات، ويفيد الجسم فى حرق الدهون، لأنه يسبب “حرق الدهون”، ويؤدى إلى إزالة “الكرش”، كما ينشط عمل “الكليتين”، للتخلص من الزائد من السوائل، التى تم حبسها بالجسم، ويمنع زيادة تكوين “الحصى”، الموجودة في الكلى.

 

يستخدم “ملح الليمون” فى عدد من المجالات ومنها مجال “الصناعات”، خاصة “الصناعات الكيميائية”، و”الغذائية”، و”الدوائية”، كما يتم ايتخدامه فى “صناعمة المرايا”، والعديد من “مستحضرات التجميل”، و”الشامبوهات”، كما يتم استخدامه كـ”منظف”، لأنه يعمل على إزالة “صدأ الحديد”.

“ملح الليمون” يهدئ الأعصاب، ويقضى على “التوتر”، ويعالج الإدمان الناتج عن “المواد المخدرة”، كما يعالج “آلام المفاصل” و”الروماتيزم”، ويسهل عامتصاص العظام للكالسيوم، ويخفف “آلام الأسنان”، عن طريق مضمضة الاسنان بـ”الماء” و”ملح الليمون”، ولكن بحذر حيث إن تكرار استخدامه يؤدى إلى تآكل “الأسنان”، كما يؤدى إلى القضاء على “رائحة العرق”.

 

يحتوى “ملح الليمون” على فيتامين “C” الذى يشكل وقاية للجسم من  “نزلات البرد”، و”الإنفلونزا”، كما يعالج “نزيف اللثة”، ويقوى “المناعة”، وينشط الجسم، و”ينقى الدم”، ويخلصه من “السموم”، كما يساعد البشرة على التخلص من المشاكل، خاصة “حب الشباب”، و”البثور”، و”البقع”، التى تظهر بلون داكن.

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *