الرئيسية / توب / زيت الحلبة يكافح الالتهاب ويساعد فى القضاء على مشكلات البشرة والبثور والشعر التالف
حلبه - حبيبات

زيت الحلبة يكافح الالتهاب ويساعد فى القضاء على مشكلات البشرة والبثور والشعر التالف

كتبت نعمة القاضى
تعد الحلبة من أقدم الأعشاب والنباتات التى تستخدم فى العديد من الأغراض الطبية، والصحية، المفيدة، ويتم استخراج زيت الحلبة من البذور، ويعتبر من أفضل الزيوت التى يستخدمها الكثير من الناس حول العالم، تعرف على فوائد زيت الحلبة.

يحتوى زيت الحلبة على العديد من الفوائد الصحية المختلفة، الناتجة عن وجود مجموعة من المركبات الدهنية الرائعة، والتى تميز الحلبة بالفوائد الفعالة، وهى “حمض الصابونين” و”التراجولينين”، بالإضافة إلى حمض “الفايتك”.

يحتوى زيت الحلبة على العديد من “الفيتامينات”، و”مضادات الأكسدة، ويستخدم زيت الحلبة فى الاستخدامات “الطبية”، وخاصة أنه يحسن حالة الشعر، ويساعد على نموه بشكل صحى وطبيعى، كما يعمل زيت الحلبة على علاج العديد من مشكلات الشعر، ومنها إصابة الشعر بالتلف، والجفاف، والتساقط، وأيضا التقصف، بالإضافة إلى مشكلات الصلع، والإصابة بالقشور.

ويرجع السبب فى حدوث هذا التحسن للشعر، وعلاج كافة مشكلاته، إلى مجموعة “البروتينات” التى توجد فى تركيب زيت الحلبة، والتى تؤدى إلى زيادة فاعلية الزيت، ومنها “النيكوتينك”، وخاصة إذا تم خلطه ببعض الزيوت الأخرى، ومنها “زيت الخروع”، و”زيت الزيتون”، والتى تسبب زيادة حيوية البشرة، والوجه، لاحتوائه على مجموعة مركبات مضادة للأكسدة، بالإضافة إلى خصائصها التى تكافح الالتهاب، وتتحكم فى نسب الدهون التى تفرز من البشرة.

يساعد زيت الحلبة على زيت الحلبة يعد من أغنى المصادر التى تحتوى على الأحماض والفيتامينات، المختلفة ومنها فيتامين C وفيتامين A، بالإضافة إلى وجود “حمض الثيامين”، و”الفايتك”، ويحتوى ايضا على المعادن بنسب كبيرة، ومنها “الحديد”، و”البوتاسيوم”.

القضاء على مشكلات البشرة مثل الحبوب، والبثور، عن طريق دهن القليل من الزيت على “الوجه”، أو بتناول الزيت عن طريق الفم.

يعالج زيت الحلبة المصابين بمرض السكرى، حيث أنه قادر على تراجع معدلات السكرفى الدم، وذلك بتحفيز “عمليات الأيض” للجلوكوز، وذلك لأنه قادر على زيادة نشاط “غدة البنكرياس”، الذى يجعلها قادرة على “إفراز هرمون الأنسولين”.

يسبب تناول زيت الحلبة زيادة حجم الثدى، بسبب احتوائه على نسب عالية من “هرمون الاستروجين الطبيعى”، الذى يؤدى إلى إفراز “هرمون البرولاكتين” الذى يسبب زيادة حجم الثدى بشكل طبيعى.

يؤدى تناول زيت الحلبة إلى “إدرار الحليب” للمرضعات، وذلك بتناول 3 ملاعق يوميا.

يساعد زيت الحلبة على تنظيم الهضم، وعلاج العديد من مشكلات “الجهاز الهضمى”، ومنها “الغازات”،، واضطراب حركة الأمعاء، وله القدرة على تراجع نسب الإصابة بسرطان “القولون”، وذلك نتيجة احتوائه على مضادات الأكسدة.

يحافظ زيت الحلبة على صحة البشرة ويحميها من “الشيخوخة”، والتجاعيد، لوجود المركبات الغنية بمضادات الاكسدة، ومنها مادة “الكولين”، تؤدى إلى تأخير الإصابة بـ”الشيخوخة العقلية”.

ويساعد زيت الحلبة على التوصل إلى الوزن المثالى، لوجود السعرات الحرارية، بجانب الأحماض الدهنية، والسكريات التي تساعد على زيادة الوزن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *