الرئيسية / توب / “الزعفران” الذى تحول من قصر ملكى إلى جامعة حكومية

“الزعفران” الذى تحول من قصر ملكى إلى جامعة حكومية

واحدة من أشهر الجامعات المصرية هى جامعة عين شمس، وهى ثالث أقدم جامعة مصرية، تأسست في يوليو 1950 تحت اسم جامعة إبراهيم باشا، بعد القاهرة والإسكندرية، حيث تم إنشاؤها بمقر قصر الزعفران الذى بنى قبل انشاء الجامعة بـ 80 عاما.

القصر بنى عام 1870 فى عصر الخديوى إسماعيل الذى بناه على أنقاض “قصر الحصوة” الذي بناه محمد علي مؤسس الدولة المصرية الحديثة.

قصة الزعفران أن الخديوى اسماعيل استعان بالمهندس “مغربى بك سعد” لتصميم هذا القصر والإشراف على بنائه وأن يكون على غرار قصر فرساى في فرنسا، الذى تلقى الخديوى فيه تعليمه. ويطل على حى العباسية من 4 جهات.

بعد عامين أهدى الخديوى القصر لوالدته المريضة خوشيار هانم لتقيم فيه خلال فترة الاستشفاء من مرض عضال أصابها، حيث نصحها الأطباء بالهواء النقي، حيث زُرع القصر  بكامله بنبات الزعفران.

القصر شهد العديد من الأحداث التاريخية الساخنة التى مرت على مصر خلال تلك الفترة، مثل دخول الإنجليز إلى البلاد، وتوقيع معاهدة عام 1936 الشهيرة، وما زالت المنضدة التى تم توقيع تلك المعاهدة عليها موجودة فى مكانها بصالون القاعة الرئيسية وحولها طاقم من الكراسى المذهبة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *