الرئيسية / توب / بريطانيا تعيد صاروخا أثريا بعد 48 عاما من نجاح مهمته

بريطانيا تعيد صاروخا أثريا بعد 48 عاما من نجاح مهمته

سلط تقرير لموقع “مترو” البريطانى الضوء على أن الصاروخ الوحيد فى المملكة المتحدة، الذى نجح فى إطلاق قمر صناعى إلى المدار سيتم اعادته وعرضه فى وقت لاحق من هذا الشهر باعتباره قطعة أثرية ثمينة، بعد هبوطه فى جنوب أستراليا منذ أكثر من 48 سنة.

تضرر الصاروخ مع مرور الوقت بسبب الطقس الشديد والتخريب، ولكن تدخلت شركة  “سكورورا” للفضاء، لإعادته مرة أخرى إلى بريطانيا، وسيتم عرض الصاروخ black arrow الموصوف بأنه “أهم قطعة أثرية” لصناعة الفضاء البريطانية فى وقت لاحق من هذا الشهر.

وقال دانييل سميث، مدير شركة سكورورا: “يعد هذا من الناحية العملية أهم القطع الأثرية المرتبطة بتاريخ المملكة المتحدة فى الفضاء، وسنكشف النقاب عنه فى وقت لاحق من هذا الشهر، ليس بعيدًا عن مقرنا وورشة العمل فى أدنبرة، وعلى الرغم من أن الحكومة البريطانية تهدف إلى التقدم فى مجال الفضاء مرة أخرى، لكننا فكرنا أنه الوقت المثالى لإعادة الصاروخ black arrow مرة أخرى، ونأمل حقاً أن يساعد الصاروخ على إلهام الأجيال الحالية والمستقبلية من العلماء والمهندسين”.

جدير بالذكر أعلنت وكالة الفضاء البريطانية قد أعلنت فى وقت سابق عن تمويل بقيمة 2.5 مليون جنيه إسترلينى لمركز إطلاق فضاء مقترح فى ساذرلاند.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *