الرئيسية / توب / وزير التعليم العالى يرأس اجتماع اللجنة العليا للمشروعات القومية

وزير التعليم العالى يرأس اجتماع اللجنة العليا للمشروعات القومية

ترأس الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، مساء أمس السبت، اجتماع لجنة المشروعات القومية للوزارة بحضور الدكتور عمرو عدلى، نائب الوزير لشئون الجامعات، والدكتور ياسر رفعت، نائب الوزير لشئون البحث العلمي، ود. عبد الحميد شعيرة رئيس لجنة قطاع الدراسات الهندسية، ود.محمد لطيف أمين عام المجلس الأعلى للجامعات، ود.عادل عبدالغفار المستشار الإعلامى والمتحدث الرسمى للوزارة، ومحمد الطيب مساعد الوزير للشئون الفنية، وممثلين عن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ووزارة الإسكان، بمقر المجلس الأعلى للجامعات.
فى بداية الاجتماع، أكد الوزير أهمية التوسع فى إنشاء جامعات جديدة لمواكبة الطلب المتزايد على التعليم العالى، مشيرًا إلى ضرورة إنجاز المشروعات الجديدة وفقا للجداول الزمنية المحددة لها، تنفيذًا لخطة الوزارة في التوسع فى إنشاء الجامعات وإتاحة التعليم العالى، لافتًا إلى التزام الوزارة بتطبيق معايير الجودة العالمية فى الخدمة التعليمية المقدمة، وإنشاء برامج دراسية تتلاءم مع احتياجات سوق العمل.
وأضاف الدكتورعبدالغفار أن الوزارة تحرص على تطوير البرامج الدراسية بشكل دورى طبقًا لدراسات سوق العمل، وزيادة التخصصات وتغيير مسميات الكليات لتلائم البرامج والتخصصات الجديدة التى تقدمها.
 وأشار الوزير إلى متابعته المستمرة لمعدلات التنفيذ والإنشاء فى جامعات الجلالة، والملك سلمان، والعلمين، والمنصورة الجديدة، والكليات التكنولوجية بقويسنا والقاهرة الجديدة وبنى سويف، بالإضافة إلى مشروعات مدينة البحوث الإلكترونية، ومدينة الفضاء، وكذلك متابعة العمل فى الجامعات الدولية بالعاصمة الإدارية الجديدة، مشيدًا بمعدلات العمل داخل هذه المشروعات بالتعاون مع وزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، لافتًا إلى متابعة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لسير العمل داخل هذه المشروعات ودعمه الكامل لها، مؤكدًا توجيهات سيادته بسرعة إنجازها لاستقبال الطلاب، مع توافر المعامل البحثية وأماكن للإعاشة والترفيه والأنشطة الطلابية والرياضية.
 ناقشت اللجنة تطورات العمل فى إنشاء الجامعات الجديدة، ووضع أسس ومعايير تشكيل الهياكل الإدارية واللوائح القانونية، وتحديد رؤية ورسالة العمل بها، ومعايير اختيار القيادات الجامعية، والبرامج الدراسية التى سوف يتم تدريسها داخل هذه الجامعات وآليات تسويقها داخليا وخارجيا.
كما استعرضت اللجنة تطورات العمل فى مشروع جامعة الجلالة وأكد الوزير أهمية الجامعة في خلق مجتمعات عمرانية جديدة في هذه المنطقة المهمة، مشيرًا إلى أنها سوف تكون صرحًا علميًّا مميزًا على مستوى مصر والشرق الأوسط، مؤكدًا ضرورة تقديم الدعم الاستشارى للمشروعات الإستراتيجة بالدولة، والمساهمة فى وضع حلول للمشاكل القومية.
 وقدم د.عبدالحميد شعيرة عرضا تفصيليًّا عن لوائح الجامعات الجديدة وكلياتها وطرق قبول الطلاب، واللوائح الخاصة بأعضاء هيئة التدريس والطلاب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *