الرئيسية / توب / وزير التعليم العالى يتفقد منشآت جامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا.

وزير التعليم العالى يتفقد منشآت جامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا.

تفقد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، أعمال إنشاءات مقر جامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا للاطمئنان على سير العمل التنفيذى بها.

وأشاد الوزير، بالالتزام بالجدول الزمنى لتنفيذ منشآت ومرافق الجامعة وفقًا للمواصفات المتفق عليها، مشيرًا إلى حرص القيادة السياسية على سرعة الانتهاء من هذه المشروعات وفق البرنامج الزمنى المعد لذلك.

وأكد الوزير، تكرار زياراته التفقدية للمشروع خلال الفترة المقبلة لمتابعة التنفيذ لمبانى إدارة الجامعة والكليات والخدمات الطلابية والمستشفيات وغيرها.

واستمع الوزير لشرح مفصل من مهندسى الموقع، حيث تم استعراض مراحل تنفيذ منشآت ومرافق الجامعة.

وصرح الدكتور عادل عبد الغفار المتحدث الرسمى لوزارة التعليم العالى والبحث العلمى، بأن جامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا تعد جامعة أهلية، تقام على مساحة إجمالية قدرها 103 فدان، بتكلفة إجمالية لمرحلتها الأولى تبلغ 2.6 مليار جنيه.

وتتكون الجامعة من 12 كلية تستوعب 25 ألف طالب فى تخصصاتها المختلفة، وتشمل كليات الجامعة كلية العلوم الهندسية، القانون الدولي، هندسة الحاسبات والمعلومات، كلية إدارة الأعمال، كلية الفنون والتصميم، كلية الدراسات العليا، كلية العلوم الصحية، طب الأسنان، الطب، العلوم الأساسية، علوم الصيدلة، السياحة والضيافة.

وتستخدم الجامعة نظام الساعات المعتمدة، ويتم طرح مقررات إجبارية كمتطلبات جامعة لكل الطلاب بكافة التخصصات العلمية وتشمل التذوق الأدبي، وريادة الأعمال والإبتكار، والتفكير النقدى، وتغير المناخ والاستدامة ومبادىء القانون وحقوق الإنسان والأخلاقيات، بالإضافة إلى مهارات البحث والتحليل.

كما تضم تخصصات الجامعة العديد من البرامج الدراسية الحديثة التى تستجيب لاحتياجات سوق العمل المحلى والإقليمى والدولى، منها برامج الهندسة (الطاقة، والنانو، والميكاترونيات)، وبرامج العلوم الأساسية (جيولوجيا البترول والتعدين، وبيولوجيا الأحياء المائية، والكيمياء الخضراء والعمليات المستدامة)، وبرامج الفنون (التصميم البيئى، والوسائط الرقمية والمرئية، وتصميم السينما والمسرح والرسوم المتحركة) وبرامج السياحة (الفنادق والمنتجعات، والمتاحف وإدارة التراث).

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *