الرئيسية / توب / “العلاج الطبيعى” تطالب بحظر منح خريجى التربية الرياضية درجات علمية بتخصصها

“العلاج الطبيعى” تطالب بحظر منح خريجى التربية الرياضية درجات علمية بتخصصها

طالب الدكتور سامى سعد، النقيب العام للعلاج الطبيعى، وزارة التعليم العالى والبحث العلمى، بتفعيل قرار المجلس الأعلى للجامعات، بشأن التأكيد وبشدة على أقسام الصحة الرياضية بكليات التربية الرياضية، أن تعمل فى تخصصهم، ولا يُسمح لها بمنح درجات علمية “ماجستير، أو دكتوراه”، ذات الصلة بالمرضى، أو بمهنة العلاج الطبيعى.

وأوضح سعد، أن خريجى كليات التربية الرياضية لا يُسمح لهم باستخدام أجهزة طبية، أو عمل أبحاث على المرضى، مؤكدا أن مهنة التربية الرياضية من المهن السامية، وتقدر نقابة العلاج الطبيعى دور العاملين بالمهن الرياضية الرائد فى محاربة من خريجى كليات التربية الرياضية الذين ينتحلون صفة العلاج الطبيعى.

وأكد نقيب العلاج الطبيعى، أن دور خريجى كليات التربية الرياضية، هو رفع معدلات اللياقة البدنية للأصحاء، ويحظر ويجرم كل من يستقبل منهم حالة مرضية، أو استخدام أجهزة طبية بزعم أنه مؤهل لعلاجه، لافتا إلى أن أماكن عملهم هى: مراكز الشباب، ملاعب المدارس، الأندية الصحية، الأندية الأهلية الرياضية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *