الرئيسية / توب / بالتواريخ.. 12 مرحلة مرت بها عملية اكتشاف الذرة

بالتواريخ.. 12 مرحلة مرت بها عملية اكتشاف الذرة

عندما نتحدث عن اكتشاف الذرة، فنحن نفتح أرشيف ملىء بالتواريخ والعلماء فى رحلة الوصول للذرة، إذ كانت من بين الاكتشافات العلمية المهمة، ومحط انتباه العديد من العلماء منذ ما قبل التاريخ إلى العصر الحديث، وهنا نقدم لك المراحل العلمية التى مرت بها الذرة وفقا لما ذكره موقع ” explainthatstuff” العلمى.

450 قبل الميلاد: الفلاسفة الإغريقيون ديموقراطس وليوسيبوس أول من اقترح أن المادة مصنوعة من الذرات.

1661: اقترح الكيميائي الأيرلندي روبرت بويل، أن العناصر الكيميائية كانت أبسط أشكال المادة.

1789: وضع الفرنسي أنطوان لافوازييه، المعروف باسم أبو الكيمياء الحديثة، قائمة بالعناصر الكيميائية التي عرفها على أنها مواد لا يمكن تفكيكها عبر تفاعل كيميائي، وكانت هذه نقطة انطلاق مهمة في الطريق إلى الجدول الدوري الكامل للذرة.

1803: نشر العالم الإنجليزي جون دالتون النظرية الذرية للمادة، وأدرك أن كل عنصر كيميائي يتكون من ذرات.

1815: اقترح الفيزيائى الإنجليزي وليام بروت، أن أوزان العناصر المختلفة هي مضاعفات بسيطة لوزن ذرة الهيدروجين، وهذا ليس صحيحًا تمامًا، ولكن كانت فكرة أخرى مهمة لفهم كيفية صنع الذرات.

1869: بناءً على رؤى لافوازييه ودالتون وبراوت وغيرهم، وجد عالم كيميائي روسي يدعى ديميتري مينديلييف طريقة منطقية لتنظيم العناصر الكيميائية بهيكل أنيق يسمى الجدول الدوري.

1896: اكتشف الفيزيائي الفرنسي هنري بيكريل  النشاط الإشعاعي عن طريق الخطأ.

1917: قام الفيزيائي الإنجليزي المولود في نيوزيلندا إرنست رذرفورد  بتقسيم “الذرة”، فلقد أثبت أن الذرات مصنوعة من جزيئات أصغر، وانتهى إلى أن لديها نواة ثقيلة ذات شحنة موجبة ومنطقة خالية إلى حد كبير حولها.

1919: اكتشف الفيزيائي البريطاني فرانسيس أستون عددًا كبيرًا من النظائر الذرية باستخدام القياس الطيفي الشامل.

1938: حقق الفيزيائيان الألمان أوتو هان وفريتز شتراسمان، أول انشطار نووي أى تقسيم الذرات الثقيلة لصنع ذرات أخف.

1945: أسقطت الولايات المتحدة قنابل ذرية على مدينتي هيروشيما وناجازاكي اليابانية.

أما فى الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي، فقد اكتشف علماء فيزياء الجسيمات كيف أن العديد من القوى الأساسية تمسك جزيئات صغيرة دون الذرية لتكوين ذرات، وأصبحت أفكارهم تدريجيًا معروفة باسم النموذج القياسي، ومع 2013، استخدم العلماء المجهر الكمومي لالتقاط الصور الأولى داخل ذرة الهيدروجين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *