الرئيسية / توب / علماء يحاكون الحياة على القمر ببناء مساكن مشابهة أسفل نهر جليدي بسويسرا

علماء يحاكون الحياة على القمر ببناء مساكن مشابهة أسفل نهر جليدي بسويسرا

إذا كنت من الحالمين بالوصول للقمر والحياة عليه فى المستقبل، فيمكنك أولاً أن تعيش التجربة من خلال العيش على مسافة حوالي 15 مترًا تحت الأنهار الجليدية السويسرية، فمن خلال ذلك فقط ستعرف ما قد يكون عليه الحال على سطح القمر.

محاكاة القمر 2
محاكاة القمر 
ووفقًا لما ذكره موقع “space” العلمى، تتطلع وكالات الفضاء مثل وكالة ناسا إلى القمر كمحطة طريق للتجول خارجها سواء إلى المريخ أو الوجهات الكونية الأخرى، لذلك يمكن أن يصبح إحدى البقع الأكثر قابلية للحياة بعد تحويله لقاعدة قمرية، حيث أكد العلماء وجود جليد مائي، وهو مورد مهم لرواد الفضاء.
ولتقديم فكرة عما يمكن أن يبدو عليه مثل هذا الموئل على القمر حال استيطانه بالفعل، يجري الباحثون والطلاب الأوروبيون تجربة إنشاء موئل القمر المشابهة تحت نهر جليدي بالقرب من ماترهورن الشهيرة في جبال الألب السويسرية.
ويتم تنظيم العرض بواسطة مركز الفضاء السويسري ووكالة الفضاء الأوروبية، حيث وصلت فرق من جميع أنحاء أوروبا إلى مدينة زيرمات الجبلية بسويسرا، وقاموا ببناء مسكن بطول 8.5 قدم (2.6 متر) مدفون في عمق الجليد.
وقالت تاتيانا بينافيديس، منسقة المشروع في مركز الفضاء السويسري: “حتى هنا في الأنهار الجليدية، لا توجد أنظمة أنابيب مياه مناسبة حقًا”، مضيفة: “أنها المراحيض المصممة للفضاء”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *