الرئيسية / توب / دراسة تنفى قدرة المكملات الغذائية على الحماية ضد الوفاة المبكرة

دراسة تنفى قدرة المكملات الغذائية على الحماية ضد الوفاة المبكرة

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون أن معظم المكملات الغذائية لا توفر أي حماية ضد الوفاة المبكرة.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، وجد الخبراء أن الفيتامينات المتعددة وزيت السمك ومضادات الأكسدة هي من بين المنتجات التي أخذها ملايين الأشخاص والتي لا تحدث فرقًا في معدلات الوفيات.

وقام فريق من الأكاديميين في جامعة “ويست فرجينيا” بالولايات المتحدة بتحليل 277  تجربة ، شارك فيها مليون شخص، لتحديد آثار 16 مكملات غذائية مختلفة وثمانية تدخلات غذائية، ووجدوا أن الغالبية لم تحدث فرقًا في الوفيات أو أمراض القلب والأوعية الدموية.

وحوالي 34 % من البالغين يتناولون الفيتامينات والمكملات الغذائية كل يوم، التى نمت خلال خمس سنوات تبلغ قيمتها الآن 37 مليار دولار على مستوى العالم.

لكن الخبراء يشككون بشكل متزايد في قيمة الحبوب، حيث أشار الكثيرون إلى أن المكملات الغذائية توفر اختصارًا لنظام غذائي صحي ولا يمكنها أبدًا استبدال الغذاء الحقيقي.

ووجد الباحثون أن بعض المكملات الغذائية وفرت درجة من الحماية ضد مشاكل صحية محددة، حيث أن حمض الفوليك ، على سبيل المثال ، أظهر بعض الحماية ضد السكتة الدماغية، وأحماض أوميجا 3 الدهنية ، الموجودة في زيوت السمك ، محمية ضد الأزمات القلبية.

لكنهم وجدوا أن الفيتامينات المتعددة والسيلينيوم وفيتامين أ وفيتامين ب 6 وفيتامين ج وفيتامين هـ وفيتامين د والحديد لم يكن لها تأثير كبير على الموت المبكر أو أمراض القلب والأوعية الدموية.

ووجد الباحثون أيضًا أن التدخلات الغذائية، مثل حمية البحر الأبيض المتوسط ​​، الغنية بالخضروات وزيت الزيتون والأسماك، لم تحدث فرقًا في معدل الوفيات أو صحة القلب.

ومن المثير للدهشة أن الحد من الدهون لم يقلل من أمراض القلب وخفض مستويات الملح أدى إلى خفض معدلات الوفيات، ولكن ليس مشاكل في القلب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *