أرشيفات الوسوم: الاعتذار

كورس تنمية بشرية..تعرف على صفات الشخصية المغرورة

الغرور مرحلة يصل فيها الإنسان إلى حب نفسه بشكل يتجاوز الحد الطبيعى، وغالبا ما تكون تلك الصفة واضحة بشكل كبير فى الأطفال، وغالبا ما تكون تلك الصفة نتيجة لأكثر من سبب، المظهر الخارجى أو امتلاك أشياء نادرة، وفى كثير من الأحيان تكون تلك الصفة من أهم الأسباب التى تفقد الشخص المغرور فرصة إقامة علاقات اجتماعية متوازنة نتيجة تجنب التعامل معه.

-الاستهزاء بالآخرين

الاستهزاء بالآخرين والاستهانة بهم وبمشاعرهم من أهم الصفات الواضحة فى الشخص المغرور.

-محور الاهتمام

من أهم القناعات الشخصية للشخص المغرور الاحساس الدائم بأنه الوحيد الذى يستحق الاهتمام.

-لا يعتذر عن الأخطاء

من السمات الشخصية الواضحة فى الشخص المغرور أنه لا يهتم بمشاعر الاخرين ولا يمتلك شجاعة الاعتذار عند ارتكاب الأخطاء.

– الاهتمام بالشكل

من أهم الصفات التى تميز الشخص المغرور هى الاهتمام الدائم بالشكل والمظهر الخارجى.

موضوعات متعلقة:

كورس تنمية بشرية.. كيف تتوقف عن التفكير المستمر؟

كورس تنمية بشرية..كيف تكون لبقاً فى النقاش؟

متى يتوجب عليك الاعتذار؟

يعتبر الاعتذار أسلوب راقى يحدث عند الشعور  بالندم او الذنب أو قول تسبب فى ألم أو أساء لشخص آخر لطلب العفو من الذى تآذى  بالفعل، وهى ثقافة راقية لا يجيدها الكثيرون بسبب عدة سلبيات بداخلهم فالاعتذار تقويم لسلوك سلبى يجعل من الأشخاص يمتلكون الشجاعة للاعتراف بأخطائهم.

الاعتذار  ضرورة

(1) الاعتذار فى لحظة حدوث الإساءة وهو يأتى لشعور الشخص بالخطأ غير المقصود أو قول كلام جارح عند لحظة الغضب

(2)  الاعتذار بعد فترة من وقوع الخطأ وهو يأتى عند مراجعة النفس وشعورها بتأنيب الضمير فسرعان ما تعتذر

(3)  عدم الاعتذار وهو النوع السائد فى مجتمعنا وهنا الشخص مدرك تمام لحجم أخطأه لكنه يكابر ويطلب من الناس قبوله كما هو

 

موضوعات متعلقة

5 خطوات للاعتذار عن الوعود

6 خطوات لتتعلم الرد فى المواقف المحرجة

5 خطوات للاعتذار عن الوعود

الوفاء بالوعد من الأخلاقيات التى يجب أن يتحلى بها الإنسان، ولكن فى بعض الأحيان قد لا يلتزم الإنسان بوعده لأسباب أو لأخرى، لذا يمكنك أن تعرف معنا فى الخطوات التالية كيف تتعامل فى المواقف التى لا تستطيع معها الالتزام بالوعود.

1-  تقبل النقد

من الممكن أن يقوم الشخص الذى التزمت معه بوعد ما برد فعل يبين عن حالة الغضب والاستياء نتيجة لعدم الالتزام بالوعد الذى قطعته على نفسك.

2-  اعتذر

حال أن تبدأ من خلال تقديم الاعتذار بشكل لطيف يصل فيه الطرف الأخر لقناعة أن الموضوع خارج عن إرادتك.

3-  السبب

حاول أن تشرح بشكل بسيط أهم الأسباب التى  لم تتح الفرصة للقدرة على الالتزام بالوعد الذى ألزمت به نفسك .

4-  جدد الثقة

حاول أن تبدأ بتجديد الثقة مرة أخرى من خلال تقدير موعد يتناسب بشكل حقيقى يضمن لك القدرة على الوفاء بالوعود التى تلزم نفسك بها .

5-  بديل للالتزام بالوعود

من الضرورى أن تترك مساحة مفتوحة بينك وبين الآخرين تكون فيها قادر على الاستعانة بحلول بديلة تتجنب من خلالها الوقوع فى عدم الالتزام بالوعود .

موضوعات متعلقة

5 عادات تجنبها فى أول يوم عمل

5 خطوات افعلها عند طلب الاستقالة منك

 

كيف تعتذر بطريقة مناسبة؟

من الطبيعى أن تخطئ فأنت لست ملاك معصوم من الخطأ، إنما أنت بشر، لا أحد منّا كامل وكل بنى آدم خطاء ولكن المحير فى الأمر هو كيف تعتذر بطريقة مناسبة، طريقة تستطيع بها التعبير عن مدى أسفك وإحساسك بالذنب لاقتراف هذا الخطأ، فالكثير منا عند الاعتذار لا يستطيع التلفظ بكلمة “آسف”.

الوصف التفصيلى للخطأ.. أول خطوات الاعتذار

1- وصف تفصيلى للخطأ: أولى خطوات الاعتذار الفعّال تكمن فى وصف الخطأ الذى ارتكبته وصفاً دقيقاً وتفصيلياً، وذلك لتتأكّد من أنّك تتكلم مع الشخص الآخر عن الخطأ ذاته، خصوصاً أن وصفك للخطأ المرتكب يطمئن مع من أخطأت بحقّه، وهذا ما يجعلك تسترجع مصداقيتك، وتذكّر، أنّ فى وصفك يجب أن يكون دقيق ومحدد قدر الإمكان، وأن تركّز على حدث معيّن أخطأت فيه بحقّ الآخر.

2- الاعتراف بالأذى والضرر: تكمن ثانى خطوات الاعتذار الفعّال باعترافك بالخطأ أو الضرر الذى تسببت به نتيجة الخطأ المرتكب، فبهذه الطريقة يشعر الشخص الآخر أنّك تتفهم مشاعره، وهذا ما يساعد على إعادة بناء أو إصلاح العلاقة بينكما.

3- تحمّل المسؤولية: فى المرحلة الثالثة من الاعتذار، عليك الاعتراف بالخطأ وتحمّل المسؤولية بوضوح، ومن دون تقديم الحجج، فهذا الأمر ضرورى ليعلم الشخص الآخر أنّك تتفهم مشاعره والألم الذى يشعر به بسبب تصرّفاتك، ولا تحاول الدفاع عن تصرّفاتك أو كلماتك الجارحة، بل على الاعتذار أن يتمحور حول مشاعر الشخص الذى أخطأت بحقّه.

المرحلة الأخيرة من الاعتذار هى الشعور بالندم والأسف

4- الشعور بالندم والأسف: فى المرحلة الأخيرة من الاعتذار، وبعد أن تكون قد حددت بوضوح الخطأ الذى ارتكبته واعترفت بالأذى الذى ألحقته وتحمّلت مسؤولية أفعالك، عليك أن تقولى بكلّ وضوح “أنا آسف” أو “اعتذر”، كذلك، عليك أن تبدى أسفك وندمك، وأن تعد الآخر بعدم تكرار الخطأ، لأنّ ذلك يطمئنه ويعيد بناء العلاقة بينكما.

موضوعات متعلقة

كيف تعيد بناء الثقة مع من خذلتهم؟

اعتذارك للكبار عند الخطأ يعزز مكانتك ويرفع شأنك

إخراج اللسان والشم العميق وفرك الأنف أغرب التحيات والسلامات فى العالم

أقوالك وتصرفاتك وعاداتك السيئة.. أنت من تتحمل مسئوليتها

كيف تتصرف فى أول يوم عمل؟