أرشيفات الوسوم: القوات المصرية

لماذا قام الجيش المصرى بحملة الحبشة؟

قبل ما يقرب من 141 عاما بالتحديد فى 7 نوفمبر عام 1875 حاصرت القوات الأثيوبية فرقة مصرية ضمن حملة الحبشة بقيادة السويسرى “منزينجر” وقوامها 2000 جندى تقريبا ونجحت فى إبادتهم بالكامل فى معركة “جوندنت”.

حملة الحبشة

يطلق عليها “الحرب المصرية الأثيوبية” أو “الحملة المصرية على الحبشة“. كانت صراعا بين الخديوى إسماعيل والإمبراطور يوحنس الرابع إمبراطور الحبشة “إثيوبيا حاليا” وذلك بين عامى 1868 و1876.

أشهر معارك الحملة هما المعركتان “جوندت” والتى انتهت فى 16 من نوفمبر لعام 1875 و”جورا” والتى انتهت فى 10 مارس لعام 1876.

كانت بداية الحملة المصرية على الحبشة هى بعض تضارب السياسات بين الخيديوى إسماعيل وإمبراطور الحبشة “يوحنس الرابع” الأمر الذى دفع الخديوى إسماعيل لدعم رؤوس إثيوبيا وتحريضهم ضد الإمبراطور، فزاد التوتر بين البلدين، وبدأ يوحنس يعد للحرب ضد مصر بإعداد جيشه وشحنه ضد القوات المصرية، ما جعل مصر ترسل قوات عسكرية لحماية حدودها مع الحبشة، ومن ناحية أخرى قامت المملكة المتحدة بحملة عسكرية ضد إثيوبيا لحماية رعاياها هناك ضد الأثيوبيين الذين كانوا يتوقعون بأن الحملة الإنجليزية تنسق مع مصر لغزو الحبشة فقاموا بأسر القنصل وبعض الرعايا البريطانيين.

معركة “جوندت”

فى الـ 7 من نوفمبر لعام 1875 وصلت أنباء للأثيوبيين بأن فرقة مصرية مكونة من 2000 جندى وبقيادة “منزينجر” تتقدم من كسلا عبر أجواردات ومريبن، إلا أن كمين أعده رجال القبائل الدنقلاويون استطاع أن يبيد القوة المصرية عن بكرة أبيها بما فيهم “منزينجر”.

فأرسلت مصر قوات تتكون من 3000 من المشاة فى الـ 14 من نوفمبر لعام 1875، وتم تسليح المشاة ببعض المدافع بالإضافة إلى الأسلحة الخفيفة التى يحملونها وكانت الفرقة بقيادة من ضباط أوروبيين وأمريكيين، هاجم الجيش الأثيوبى “بقيادة الإمبراطور “يوحنس الرابع” من المقدمة فى حين التفت فرقة أثيوبية أخرى خلف قوات الجيش المصرى فى جنح الليل لتصبح القوات المصرية بين كماشة محكمة ليكون يوم الـ 15 من نوفمبر من ذات الشهر مذبحة للقوات المصرية التى لم ينجو منها سوى 300 جندى فقط قاموا بالانسحاب إلى “مصوع” تحت قيادة العميد الأمريكى دورنهولتر، وقتل من القوات الأثيوبية 500 جندى فقط، لتطلق أثيوبيا المعاصرة اسم جوندنت على اسمى وسام عسكرى لديها.

موضوعات متعلقة:

فى مثل هذا اليوم.. المرأة تدخل الكونجرس الأمريكى لأول مرة والملك فاروق يحلّ البرلمان و”بن على” يخلع بورقيبة

“بن حاتم” يحكم مصر ويروّج للمذهب “العلوى” قبل 13 قرنً

“هيرودوت مصر”.. عاصر الحملة الفرنسية وشهد ظلم المماليك

 

10 أسرار فى معركة القوات المصرية ضد داعش داخل ليبيا

نجحت القوات المسلحة المصرية فى شن هجوم شرس لدك معاقل تنظيم داعش الإرهابى المتمركزة داخل الأراضى الليبية، وذلك بعدما بث التنظيم مقطعا لفيديو أظهر ذبح 21 مصريا على ساحل البحر الأبيض المتوسط فى مدينة سرت الليبية.

10 أسرار حول الضربة العسكرية ضد داعش

فى هذا الإطار يقدم موقع “كايرو دار” عددا من الحقائق المدهشة والأسرار المثيرة حول الضربة الجوية العسكرية التى قامت بها قواتنا المسلحة فى ليبيا.

1 – عقب بث داعش لفيديو إعدام المصريين أجريت اتصالات مكثفة بين الرئيس عبد الفتاح السيسى وخلية الأزمة المشكلة لمتابعة الموقف، وكانت المهمة هى وضع سيناريوهات التعامل مع هذا الحادث الإرهابى الخسيس.

2 –  أصدر الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة قرارا بتوجيه ضربة عسكرية ضد البؤر الإرهابية المتمركزة فى ليبيا.

3 – صدرت أوامر لشعبة العمليات الجوية المصرية بتوجيه الطيارين لمناطق الإقلاع المتفق عليها.

أسرار معركة القوات المصرية ضد داعش داخل ليبيا (1)

4 – اجتمع فريق الطيارين المكلف بالضربة الجوية داخل الأراضى الليبية مع قائد قاعدة غرب القاهرة الجوية لدراسة أهداف الخطة العسكرية والمواقع المراد تدميرها فى ليبيا.

5 – فى تمام الساعة الثالثة والنصف فجر اليوم استعد فريق الطيارين والمقاتلات الحربية للتحرك.

6 – تحديد موعد ساعة الصفر كان قرابة الساعة الرابعة 3:45 فجرا.

أسرار معركة القوات المصرية ضد داعش داخل ليبيا (4)

7 – أجريت اتصالات مكثفة للتنسيق مع الجهات الأمنية والمعلوماتية والقوات المسلحة الليبية تمهيدا لتنفيذ الضربة العسكرية لمعاقل “داعش” داخل الأراضى الليبية.

8 – نفذت الضربة الجوية مقاتلات طراز إف 16 بلوك 52  وهى من أحدث الطائرات الموجودة فى صفوف القوات الجوية المصرية، حيث هبطت 6 مقاتلات من طراز إف 16 بلوك 52 فى مطار مطروح العسكرى وانتظرت لمدة 15 دقيقة من أجل زيادة التسليح والوقود.

أسرار معركة القوات المصرية ضد داعش داخل ليبيا (2)

9 – وفى تمام الساعة 4:20 صدرت تعليمات بالتحرك لإجراء العملية العسكرية ضد تنظيم داعش الإرهابى.

10 – وصلت المقاتلات المصرية إلى مدينة درنة الليبية، حيث وجهت ضربات عنيفة لمعاقل البؤر الإرهابية الموجودة على الأراضى الليبية، ونجحت بنسبة 100%.

أسرار معركة القوات المصرية ضد داعش داخل ليبيا (3)

 

موضوعات متعلقة:

ما هى الوحدة 999 المرجح إرسالها إلى ليبيا للقضاء على داعش؟

 لغز استهداف داعش للمسيحيين فى ليبيا

الحزن يضرب أهالى ضحايا داعش المعدومين فى ليبيا (صور)

الفريق سعد الدين الشاذلي

الشاذلى قائد عسكرى مصرى من طراز فريد

الشاذلى يواجه القوات الألمانية فى الحرب العالمية الثانية:

أصر الفريق سعد الدين الشاذلى على مواجهة القوات الألمانية عندما صدرت الأوامر للقوات المصرية والبريطانية بالانسحاب، خلال الحرب العالمية الثانية فى عام 1941 م، عندما كانت القوات المصرية والبريطانية تواجه القوات الألمانية فى الصحراء الغربيةليدمر المعدات الثقيلة المتبقية فى وجه القوات الألمانية المتقدمة، وكان وقتها برتبة ملازم.

الشاذلى مؤسس أول فرقة سلاح مظلات:

الفريق سعد محمد الحسينى الشاذلى، ولد فى 1 إبريل 1922 بقرية بسيون محافظة الغربية، وتوفى 10 فبراير 2011.

وهو مؤسس وقائد أول فرقة سلاح مظلات فى مصر، تولى منصب رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية فى الفترة ما بين 16 مايو 1971 وحتى 13 ديسمبر 1973، وشارك فى حرب فلسطين، وقاد الكتيبة 75 مظلات خلال العدوان الثلاثى.

كما تولى منصب أمين عام مساعد جامعة الدول العربية للشؤون العسكرية، وسفير أسبق لمصر فى عدد من الدول المهمة منها إنجلترا والبرتغال.

حرب أكتوبر المجيدة وخطة المآذن العالية:

مع دقات الساعة 2 وخمس دقائق ظهرا من يوم 6 أكتوبر من عام 1973 م، شن الجيشان المصرى والسورى هجومًا كاسحًا على إسرائيل بطول الجبهتين، ونفذ الجيش المصرى خطة المآذن العالية التى وضعها الفريق الشاذلى بنجاح فريد.

يقول الشاذلى فى كتابه “حرب أكتوبر“: فى أول 24 ساعة قتال لم يصدر من القيادة العامة أى أمر لأى وحدة فرعية.. قواتنا كانت تؤدى مهامها بمنتهى الكفاءة والسهولة واليسر كأنها تؤدى طابور تدريب تكتيكى”.

موضوعات متعلقة

الشاذلى وعبد المنعم رياض أبطال تدمير خط بارليف

حرب أكتوبر 1973.. معركة أفقدت الجيش الإسرائيلى هيبته

جنرالات أكتوبر.. أبطال صنعوا مجد الانتصار وحققوا الصعاب

جامعة القاهرة تكرم أسر “السادات” و”الشاذلى” و”عبد المنعم رياض” فى ذكرى أكتوبر

ينشر “كايرو دار” بعض الصور النادرة للفريق الشاذلى فى الذكرى الـ 31 لتحرير سيناء