أرشيفات الوسوم: كرة

أسرار الكون 2.. بعد 4 مليارات عام ماذا حدث للأرض

ما زال الكون كيانًا مجهولًا بدرجة كبيرة بالنسبة لنا، حيث أطلق العلماء الأقمار الصناعية والمركبات الفضائية والتلسكوبات للتعرُّف على حقائق الكون المدهشة التى لا يعرفها أغلبنا حتى الآن، فالكون ملىء بالغرائب التى لم يُصدّقها عقل ولم تأتِ يومًا فى عقول العلماء حتى أن الكثير منها لا يستطيع العلماء تفسيره إلى الآن.

هناك الكثير من العجائب والغرائب والأسرار الكونية التى ربما لا يعرف بعضها – أو قدرًا ضئيلاً منها – سوى المتخصصين فى مجال الفلك والفضاء، ولذلك فإننا فى “كايرو دار” نطلق سلسلة “أسرار الكون”، لننقل لكم كل ما يتعلّق بهذا العالم الغامض وأسراره، وفى الحلقة الثانية من هذه السلسلة سنتحدث عن كوكبنا الذى نعيش عليه ونجهل الكثير من حقائقه، هذه الحلقة عن بعض أسرار كوكب الأرض.

بحسب تقديرات العلماء فإن أول من سكن الأرض كائنات دقيقة منذ ما بين 3.5 إلى 3.9 مليار عام، وبدأت حياة هذه الكائنات فى الماء، ثمّ تطوّر الأمر وبدأت أول حياة على الأرض بنباتات بسيطة كانت منذ 430 مليون سنة، تبعتها الديناصورات بعد ذلك بنحو 225 مليون سنة، وذلك وفقا لما نشره موقع “الكون” الإلكترونى.

الأكثر غرابة فى الأمر هو أن الأرض تُعتبر أكثر نعومة من كرة البلياردو، حيث يؤكد العلماء أن العيوب الدقيقة التى توجد على سطح كرة البلياردو الناعمة ستكون كبثور قبيحة بالمقارنة بكوكب الأرض إذا انكمش وصار فى حجم كرة البلياردو، لأنه سيكون أنعم بمراحل، فكل التضاريس والانبعاجات على سطحه لا تُشكّل سوى نسبة ضئيلة للغاية من مساحته الإجمالية، أما الباقى فهو إما صحراء مستوية أو مسطحات مائية.

 

 

 

 

بالفيديو.. لقمة صغيرة من الخبز تخنق حوتا كبيرا بحجم ملعب كرة

يبلغ حجمه ضعف أكبر الديناصورات، وطوله يصل لملعب كرة قدم، أما وزنه فيقترب من 40 فيلا أى ما يصل لـ 180 طنا، نتحدث عن أكبر مخلوقات الأرض على الإطلاق، “الحوت الأزرق”.

العجيب فى تلك الكائنات الهائلة أنها لا تستطيع إلا أن تتغذى على أصغر كائنات المحيط حجما، يسمى “الكريليات” ولا يزيد طول الواحد منهما ما بين 1 إلى 2 سم، لكن إذا أكلت أى شىء أكبر من ذلك حتى لقمة صغيرة من الخبز، قد تختنق.

يختلف الحوت الأزرق فى طريقته للحصول على غذائه عن سائر المخلوقات، فهو لا يذهب للطعام بل الطعام هو الذى يجرى إليه أو بمعنى آخر “ينجرف” إليه، فعندما يجد الحوت طعامه يسرع إليه ثم يفتح فمه ويمدده بشكل كبير فيتسع لسرب كامل من الكريليات التى تنجرف نحو فمه بفعل قوة السحب الهائلة التى تولدت، وتجلب معها أيضا كميات هائلة من المياه التى سرعان ما يتخلص منها الحوت بإخراجها.

لكن لماذا تكون الحيتان الزرقاء بهذا الحجم؟

أولا: المياه تحمل كثيرا من أوزانهم على خلاف الأرض، كما أن غذائهم الذى يصل لـ 4 أطنان من الكريليات يوفر لهم الطاقة اللازمة للنمو أكثر، لكنهم لا يزيدون عن 33 مترا كحد أقصى، وهذا وفقا لما ذكرته صفحة “TedEd”على اليوتيوب.

“ريهانا”.. مطربة أمريكا لا تشجّع منتخبها

المطربة المشهورة ريهانا، التى بدأت مشوارها الفنى فى الولايات المتحدة الأمريكية، ولمعت كإحدى أهم نجمات البوب فيها، وكان لهذه الدولة فضل كبير فى تحقيقها لنجوميتها وانتشارها العالميين، كانت أكثر اتُساقًا مع ذاتها وأكثر قدرة على فصل الفنى عن الوطنى، فرفضت تقديم الدعم لمنتخب الولايات المتحدة الأمريكية فى كأس العالم.
الغريب أن المطربة الشهيرة حرصت على تقديم الدعم لباقى المنتخبات المشاركة فى المونديال، بعد أن دخلت عالم التغريد على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر” بنشر تغريدات خاصة بكأس العالم، تشجّع فيها العديد من البلاد، مثل: البرتغال وألمانيا والبرازيل، التى لم تشهد أى منها انطلاقتها الفنية أو انتشارها ونجاح أغنياتها، وهو ما قد يبدو موقفًا فنيًّا وسياسيًّا من ريهانا، يفصل العلاقات الثقافية والفنية عن التركيبة العامة للدولة الأكبر والأهم فى العالم، التى تحتضن كل أشكال الفنون، ولكنها تحاول سحق كل الثقافات التى تتمتع بهوية وفرادة تقابل هيمنة وسطوة الثقافة الأمريكية.

الساحرة المستديرة .. تاريخ من العشق نشأ قبل الميلاد

الجميع يشاهد لعبة كرة القدم ويشجع ناديه المفضل لديه خاصة فى البطولات الكبرى مثل كأس العالم المقام حاليا بالبرازيل والذى سافر إليه البعض خصيصا لمتابعة المباريات، ولكن هل تعلم من هم أصحاب الفضل فى اكتشاف لعبة كرة القدم؟!

أطرف ما فى تاريخ كرة القدم هو تضارب المراجع والمصادر التاريخية حول أصل اللعبة، حيث إن بعض المصادر ذكرت أن هناك ألعابا شبيهة بكرة القدم قبل الميلاد بآلاف السنين مثل الحضارتين الصينية والمكسيكية.

كما أشارت إلى أن بعض الإغريق والرومان وبعض الشعوب الآسيوية مثلا عرفت الكرة لديهم قبل 14 قرنا مضت، حيث كانت اللعبة تعرف آنذاك باسم “كيمارى” وما زال اليابانيون يمارسونها حتى اليوم فى أعيادهم الوطنية.

وبعض المصادر ذكرت لنا أيضا أن بورما كان يوجد لعبة لديها تشبه كرة القدم، حيث كانت مجموعة من الرجال تقوم بركل كرة مصنوعة من “الألمود المجدول” بينهم بالأرجل فقط دون توقف، وبشرط ألا  تقع الكرة على الأرض.

أما فى مقاطعة فلورنسا الإيطالية فقد مارس السكان المحليون لعبة عرفت باسم “الكالشيو”، وهى لعبة تحتاج إلى سرعة ولياقة بدنية عالية، بينما حدد الفريق بواحد وعشرين لاعبا.

أما المصادر الإنجليزية فقد أكدت أن لعبة كرة القدم فهى إنجليزية المولد رغم أن بعض المؤرخين تؤكد أنهم منقسمين حول نشأة ظهور اللعبة لعدم وجود وثائق رسمية بذلك.

 

بالفيديو.. التكنولوجيا تسجّل هدفًا لفرنسا فى كأس العالم

تدور الآن منافسات بطولة كأس العالم فى دورتها العشرين، وكعادة الساحرة المستديرة فإنها تعتمد على كل جديد فى عالم التكنولوجيا من أجل زيادة متعة وإثارة الجماهير وإشعال المنافسات، وفى هذه الدورة تحفل الملاعب بالاستخدام العالمى الأول لتكنولوجيا جديدة لمراقبة خط المرمى، تساعد الحكام على معرفة ما إذا كان الهدف صحيحًا أم لا.
وكانت فرنسا أول دولة تستفيد من هذه التكنولوجيا المتطورة، حيث تمّ اللجوء إليها لمعرفة ما إذا كان هدف “كريم بنزيمة” سليمًا أم لا، وذلك بعد أن سدّد الكرة وارتدت من حارس المرمى، وبالفعل – وإثر الرجوع إلى الكاميرات والأجهزة التكنولوجية الحديثة لمراقبة خطّ المرمى – تمّ التأكد من صحة الهدف واحتسابه، وذلك وفقًا لما أورده موقع engadgets.

بالفيديو والصور.. رواد فضاء يحتفلون بكأس العالم على طريقتهم الخاصة

يجتاح هوس كأس العالم، جميع أنحاء الكون، حيث يحتفل الجميع بالمباريات ويشاهدونها حتى رواد الفضاء لم يتركوا الحدث الكروى الأهم يمر دون أن يشاركوا فيه بطريقتهم الخاصة، بالرغم من ابتعادهم عن الأرض بمسافة 230 ميل.

article-2656466-1EB4BF8800000578-391_634x332

احتفل رواد الفضاء الثلاثة Reid Wiseman و Steve Swanson و Alexander Gerst بإظهار قدراتهم ومهارتهم الكروية فى الفضاء مستغلين عدم وجود الجاذبية الأرضية فى التألق ومنافسة كبار اللاعبين بالأداء المختلف.

article-2656466-1EB48C8D00000578-172_634x356

أرسل رواد الفضاء رسالة إلى جميع اللاعبين متمنين لهم التوفيق والفوز، مطالبين بالاتحاد والتعاون للفوز فى النهاية، فهم خير مثال لذلك فبالرغم من كونهم من جنسيات مختلفة إلا أنهم استطاعوا التعاون للوصول إلى نتائج مبهرة فى النهاية، كما ذكرت صحيفة DailyMAil على موقعها الإلكترونى

article-2656466-1EB38B9700000578-870_634x424

حكاية الحب الأول لسعاد حسنى مع ابن الجيران فى حديقة الأورمان!

للحب الأول فى حياة الناس مشاعر خاصة، حيث أول نظرة إعجاب فتعلق فحب فهيام، لكن لهذا الحب فى حياة المشاهير طعم آخر، وهو ما حدث تماما مع السندريلا سعاد حسنى مع ابن الجيران فى حديقة الأورمان.

تمتعت سندريلا الشاشة العربية سعاد حسنى (26 يناير 1943 – 21 يونيو 2001) بجمال غير عادى، مكنها من الاستحواذ على إعجاب كل من رآها منذ صباها حتى رحيلها وخاصة فى مرحلة المراهقة، حيث كانت البنت الشقية التى تجذب القلوب من النظرة الأولى.

فى كتاب “سعاد حسنى.. أيام الشهرة والألم” للكاتبة الصحفية الشهيرة نعم الباز، قالت: “إن سعاد حسنى أحبت وهى فى الثالثة عشر من عمرها قبل أن تشتغل بعالم السينما، وكانت فى ذلك الوقت تعيش مع شقيقتها الكبرى، فأحبت ابن الجيران، الذى كان واحدا من ثلاثة شبان يحومون حولها”.

كانت سعاد تصف أولاد الجيران كالأتى: الأول كان يرسل لها خطابات من فوق سطح المنزل، أما الثانى فكان يركب دراجة والآخر كان بطل كرة شراب.

وأشارت سعاد إلى أن الشخص الوحيد الذى استطاع أن يفوز بقلبها هو صاحب الدراجة،  وكانت شقيقتها الكبرى ذكية جدا وخافت أن تتصرف تصرفا خاطئا دون علمها، لذلك ذهبت مع أسرته إلى حديقتى الحيوانات والأورمان حتى لا تحتاج للخروج معه على انفراد.