أرشيفات الوسوم: مُتصفح

ماذا تعرف عن “المتصفح السرى”  “Tor” للدخول إلى العالم السفلى بالإنترنت

جوجل هو المتصفح الأشهر فى العالم وتحديدا فى العالم العربى لما تقدمه الشركة من خدمات لا حصر لها تستخدم على نطاق واسع سواء على مستوى الأفراد أو الشركات الكبرى، إلا أن هناك مساحات كبيرة ممنوع الدخول والبحث فيها فى جوجل، فهى بمثابة العالم المظلم والسفلى، لعالم الإنترنت، مثل تجاة سلاح أو دعارة أو الإرهاب والمخدرات وغيرها، وتم تصميم موقع”Tor” للتصفح داخل تلك المنظمات بسهولة.

متى بدأ متصفح Tor ولماذا تم إنشاءه؟

بدأ عام 2004 بمختبر أبحاث القوات البحرية الأمريكية لإنشاء شبكة خاصة لتصفح الإنترنت، تحافظ على سرية الأجهزة المتصلة بها لاستخدامها في الأغراض العسكرية والحكومية، وفي عام 2004، أطلق مختبر القوات البحرية المتصفح للاستخدام العام.

وتعتمد فكرة إنشاءه على إخفاء هوية المتصل، لتأمين مجهولية الاتصال والخصوصية والأمان لنشاط المستخدمين على الإنترنت، حيث يقوم البرنامج بربط المستخدمين مع شبكة المتصفح للحصول على الخصوصية التامة وتأمين المستخدمين من تسجيل تحركاتهم على شبكة الإنترنت والمواقع التي يزورونها، كما تحميهم من محاولات التعقب وتحديد الهوية وعمليات التجسس التي يمكن أن يقوم بها أفراد أو شركات أو حكومات.

آليات عمل شبكة المتصفح Tor

تعمل على تشفير طريقة الدخول والتصفح، عبر قرابة 5 آلاف جهاز خادم (servers) لاستقبال طلبات الدخول إلى المواقع وإعادة توجيهها بعد التشفير والحماية لتستطيع تصفح الموقع بسرية تامة، ففى تصفح شبكات الإنترنت العادية لديك معلومتان أساسيتان، موقعك ومعلومات جهازك ونظام تشغيلك (هويتك)، والموقع الذي تريد الدخول إليه، أما شبكة Tor فتقوم باستقبال المعلومات وتحوِّلها إلى عدة خوادم وسيط، فلا تعرف عنك أي جهة أو شخص المعلومتين معًا، فبعض الخوادم ستعرف أن (أ) مثلا يستخدم Tor، لكنها لن تعرف أنه يريد الدخول إلى الموقع (ب)، وبعضها سيعرف المعلومة الثانية ولن يمكنه التوصل إلى الأولى.

ويمكن للمستخدم العادى الدخول لشبكة Tor، عن طريق تحميل المتصفح على جهاز الحاسب الألى أو الهاتف المحمول ويعمل كأى متصفح عادى وهاتفك الذكي، وتثبيته على جهازك. يعمل المتصفح بشكل عادي ، إلا أنه يعطل بعض الخدمات التي تُسهل تعقب ومراقبة نشاط مثل الجافا وغيرها حفاظًا على السرية.

 

متصفح مايكروسوفت ينافس جوجل بمزايا جديدة

لم تستسلم المتصفحات المنافسة لجوجل للمزايا والخدمات التى تقدمها جوجل عبر متصفحها، وبدأت الشركات المنافسة بتطوير متصفحاتها بمزايا جديدة لتستحوذ على قطاع أكبر من رواد الإنترنت.

وبعدما أطلقت شركة مايكروسوفت متصفحها”إيدج”، والذى لاقى نجاحا،عملت الشركة على تطوير المتصفح ودعمه بمزايا جديدة لينافس الحصة السوقية لجوجل.

مميزات متصفح مايكروسوفت إيدج الجديدة

 

شريط جديد لمعاينة التبويبات

وضعت مايكروسوفت شريطا جديدا ليظهر صور مصغرة لعلامات التبويت المفتوحة، وماعليك إلا النقر على سهم صغير بالأيقونة لتظهر الصفحات المفتوحة على هيئة صور صغيرة.

 

إمكانية نقل علامات التبويب

تستطيع من خلال هذه الميزة من نقل وإزاحة علامات التبويت والصفحات التى قمت بفتحها جانبا، والاحتفاظ بها كمجموعة أو بشكل فردى، دون أن تغلقها، عن طريق النقر على زر أيسر علامة التبويت ذاتها.

 

 

خيارات جديدة بشريط المهام

أضافت مايكروسوفت خيارات جديدة في شريط المهام ، مثل إمكانية فتح تبويب جديد في المتصفح ، و فتح نافذة للتصفح الخفي عبر ميزة، New InPrivate Window، ووضعت للميزتين اختصارات فى لوحة المفاتيح وهم Ctrl-N لفتح نافذة جديدة و Ctrl-Shift-P لفتح نافذة New InPrivate.

 

أذونات تشغيل للفلاش

 

أضافت مايكروسوفت ميزة هامة جدا خاصة بالفلاش نظرا لخسارته فى مجال الأمن والحماية، لذا سيعطيك المتصفح أذونات لتختارتشغيل الفلاش مرة واحدة أو السماح دائماً بتشغيله، ولو كان الموقع يدعم HTML5 فسيقوم المتصفح بمنع الفلاش من العمل، أما إذا لم يكن يدعم HTML5 فسيقوم بتشغيل الفلاش بعد سماحك بذلك.

 

قارئ إلكترونى

وضعت مايكروسوفت ميزة قراءة الكتب الإلكترونية فى متصفحها، بدلا من استخدام برامج مستقلة، مع توفير وضع القراءة وإزالة أى أعلانات أو ما يشوش عمليه القراءة، وفى القارئ أيضا ميزة إمكانية شراء الكتب من متجور ويندوز

 

 

.

 

5  أسرار لا تعرفها عن  العالم الخفى للإنترنت المظلم

شبكة الإنترنت تحتوى على العديد من الطبقات التى لا نعرف عنها شيئا فكل استخدمات الإنترنت على جميع محركات البحث فى العالم لم تتجاوز 16% فقط من محتواها، والباقى يسمى بالإنترنت المظلم dark web أو العميق deep web، لصعوبة الوصول إليه عبر محركات البحث، فعندما تبحث عن شيئا ما عبر محركات البحث فالنتائج التى تظهر تمثل قرابة  0.03% فقط المعلومات المتعلقة بها على الإنترنت، وباقى المعلومات فى طبقات الإنترنت العميقة،التى تضم كل ما هو مخالف للقانون.

1 – تستخدم طبقاتdeep web فى عمليات مخالفة للقانون مثل أعمال السرقة وصفقات السلاح والمخدرات والآثار وغيرها من كل أنواع التجارة المجرمة دوليا فهى بعيدة عن الرقابة.

2  – متصفحات الإنترنت العميقة تمثل أضعاف أضعاف المتصفحات المسجلة العادية فيوجد قرابة 555 مليون “domains” رئيسى إضافة لمواقع منبثقة عنها، إلا أن متصفحات الإنترنت العميقة تمثل ما بين 400-500 ضعف الشبكة السطحية .

3 –االمتصفحات السطحية العادية تستخدم فى العادة  بروتوكول”http”، و امتدادات مثل “com” أو “net” أما المتصفحات العميقة فتعمل عبر بروتوكولات مشفرة وسرية وغير معروفة مثل “onion” أو “bit” فهى شبكة مغلقة وسرية بين أطراف يثق كل منهم فى الآخر، ولا يستطيع أحد الوصول إليها بالبحث العادى.

4 – يمكن الوصول  شبكة الإنترنت العميقة  عبر ، متصفح”tor” الذى يعد مفتاح الدخول للعالم السرى للإنترنت، ولاستخدامه يجب تحميل ” The Onion Router”.

5 – خلال التعاملات فى المتصفح يتم التعامل فى جميع الصفقات عبر عملة “بتكوين” و هي عملة إلكترونية يمكن مقارنتها بالعملات الأخرى مثل الدولار أو اليورو، لكن مع عدة فوارق أساسية، من أبرزها أن هذه العملة هي عملة إلكترونية بشكل كامل تتداول عبر الإنترنت فقط من دون وجود فيزيائي لها، فهى عملة تعتمد على تشفير كافة البيانات المالية للمستخدمين، دون وجود أي رقابة حكومية عليها، وتبلغ قيمة “البتكوين” نحو 400 دولارا أمريكيا.

 

 

 

طريقك لمسح ملفات الـ”كاش” بمتصفح جوجل كروم

ملفات الكاش هى ذاكرة التخزين المؤقتة على متفصح جوجل كروم، والتى يتم تخذينها عقب تصفح المواقع المختلفة، ومتصفح كروم يوفر لك أداة لتقوم بسمح الذاكرة المؤقتة بعدة اختيارات زمنية لمسحها.

وطريقة عمل تلك الأداة كالتالى، قم بالضغط على ctrl+shift+I، ستجد وحدة تحكم ظهرت على الجانب الأيمن ، أضغط على أيقونة إعادة تحميل الموقع فى أعلى المتصفح لتظهر لك قائمه بها 3 اختيارات ، اختر الاختيار الثالث بعنوان “Empty Cache and Hard Reload” لتقوم بإزالة ذاكرة التخزين المؤقتة لهذا الموقع.

4 تطبيقات لتفعيل الوضع الليلي على متصفح جوجل

طورت جوجل عبر متصفحها كروم تقنية هامة لوضع ليلى نظرا لاستخدامنا الطويل للمتصفح فى ساعات اليوم، ووضعت جوجل وضع Night mode داخل التطبيقات كأحد الحلول الهامة لتفادى إجهاد العين وطورت 4 تطبيقات هامة لذلك.

وطورت جوجل تطبيق Deluminate، ليمكنك من خلالها تصفح أي موقع بشكل سيم داكن وعرض صفحات الويب بإضاءة خافتة، وطورت تطبيق Morpheon Dark، فبمجرد تنزيل الإضافة سيكون بوسعك استخدام متصفح كروم ضمن الوضع الداكن باللون الأسود، وتطبيق Dark Reader، وله نفس المواصفاتت ولكن به ميزة التحكم بالإضاءة والتباين لأي صفحة ويب وحفظ الإعدادات للاستخدام اللاحق، وكذلك تطبيق Turn Off the Lights، من أهم التطبيقات خاصة عند مشاهدة الفيديوهات على المتصفح، حيث تدعم الإضافة مع أشهر مواقع الفيديوهات من بينها يوتيوب وفيميو وديلي موشن، ويمكنك خلاله تفعيل وضع حماية العين داخل الإضافة بكل سهولة وذلك بالضغط على مفتاح ALT + F10 من لوحة المفاتيح.

ماهى خدمة “بوكيت” التى استحوذ عليها متصفح فايرفوكس

استحوذت شركة موزيلا بشكل رسمى على خدمة Pocket، وادرجته فى تحديث متصفحها فايرفوكس الـ 38 ، ولكمن ماهى خدمة البوكيت التى استطاعت مزيلا الاستحواذ عليها.
ماهى خدمة بوكيت؟
من اسمها Pocket ، تعنى محفظه أو جيب، فهى خدمة تستطيع من خلالها حفظ أى شئ تتصفحه، سواء مقالات أو روابط أو صفحات أو غيره، لا تستطيع قراءتها فى الوقت الحالى لتتمكن من الرجوع إليها وقراءهتا متى أردت.
فى البداية يجب عليك إنشاء حساب على فايرفوكس، و البوكت، ستجده مدعوم افتراضيا، مع المتصفح، كل ما تحتاج إليه هو تسجيل حسابك الشخصي والذي سوف يتم استخدامه في حفظ الروابط ، من ايقونة Pocket الموجودة في شريط الأدوات .
ولحفظ أى رابط أو مقال كل ما عليك فعله هو الضغط right click على الصفحة لتنسدل قائمة اختر منها save link to pocket ، من خلال حسابك الشخصي في موقع Pocket يمكنك العثور علي هذه المقالات في اي وقت .
واستطاعت الخدمة حتى الأن الوصول إلى 10 مليون مستخدم نشط شهرياً، سواء على الويب، أو الأندرويد أو iOS .

مُتصفح جوجل كروم يدعم أندرويد L

يبدو أن الـ 37 نسخة التى صدرت من المتصفح جوجل كروم أصبحت تعتمد بشكل أساسى وقاطع على نظام تشغيل الجديد أندرويد L والذى عُرف باسم Material Design، فالتحديث الجديد الذى يشهده متصفح كروم سيحمل لغة التصميم الجديدة، فيُلاحظ المستخدم وجود تغيرات على مستوى البحث والتبويبات، بالإضافة إلى العناوين المفضلة التى يقوم المستخدم باختيارها.

وبجانب التصميم الجديد فالمتصفح جوجل كروم سيسمح للمستخدمين بأن يدخلوا لجميع حسابات جوجل بمجرد تسجيل دخول المستخدم للمتصفح، فالمتصفح الجديد الآن يمر بأحد الأطوار التمهيدية لذلك يُفضل الانتظار لبعض الوقت حتى تحصل على النسخة النهائية من المتصفح.